الثلاثاء، 11 ديسمبر، 2012

ولاية بخاء تحتفي بالتعداد الزراعي 2012/2013م


نفذ مركز التنمية الزراعية بولاية بخاء ممثلا بمدير المركز الفاضل / زيد بن سلطان بن حمود الشحي والمهندس/ بدر بن راشد الظهوري العديد من اللقاءات والندوات والاجتماعات المصغرة لمختلف فئات المجتمع بدأ  من  والي الولاية وانتهاء  بالمزارعين والمواطنين بهدف التعريف بأهمية التعداد الزراعي الذي من خلاله يمكن إعطاء صورة واضحة عن بنية القطاع الزراعي وأنشطته المختلفة لما في ذلك من أهمية لأجهزة التخطيط والدوائر المعنية برسم سياساتها ووضع برامجها التنموية  التطويرية وشارحين لما يساهم به التعداد الزراعي في توفير الإطار والمادة الأساسية لتصميم وتنفيذ البحوث العلمية الزراعية الهادفة لإجراء الدراسات والمسوحات الدورية بأسلوب المعاينة .

الاثنين، 10 ديسمبر، 2012

ندوة موسعة حول التعداد الزراعي بولاية ضنك


نظمت المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظة الظاهرة يوم أمس ندوة إرشادية توعوية موسعة حول التعداد الزراعي الشامل وذلك تحت رعاية سعادة الشيخ /حمد بن حمود بن سالم المحروقي والي ضنك وبحضور المهندس/ سالم بن سليمان الكندي المدير العام للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظة الظاهرة وعدد كبير من المدعوين والمزارعين .
اشتمل برنامج الندوة على تقديم موجز للمنسق الإعلامي بالمديرية عن أهمية القطاع الزراعي ودوره في توفير فرص العمل للمواطنين ومساهمته في توفير الغذاء ودور وزارة الزراعة والثروة السمكية لتطويره وتنميته وفقا لأحدث التقنيات من خلال تنفيذ برمج الري والميكنة والزراعات المحمية وإدخال التقنات الحديثة في الزراعة وتربية ورعاية الحيوانات والحماية من خطر الآفات والأمراض التي تصيب هذه القطاعات .
بعدها ألقى سعيد بن صالح الجابري المدير المختص بالمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بالظاهرة محاضرة تعريفية حول التعداد الزراعي الشامل 2012-2013م وأهدافه والحيازة الزراعية وأنواع الحيازات التي يشتملها التعداد وسرية البيانات واستمارات العد والأجهزة الكفية المستخدمة لجمع بيانات التعداد من قبل الفئات التي يشملها العد الفعلي لتعداد.
كما قدم الجابري تعريفات حول الحائزون والآلات الزراعية والحيوانات والعمالة والمساحات والمحاصيل التي يشملها التعداد والبرنامج الزمني لتنفيذ مراحل جمع البيانات ومنهجية العمل والنتائج النهائية ومراحل تدريب المشاركين ودور المزارعين في  إنجاح مرحلة جمع البيانات.
وفي ختام الندوة قام المهندس/ سالم بن سعود بن سليمان الكندي بالرد على أسئلة المشاركون والحضور والتي تركزت المداخلات حول الدعم المقدم للمزارعين ومربي الثروة الحيوانية والاستخدام الأمثل للمبيدات الحشرية وأهمية مكافحة الدبور والآفات الزراعية وخطر سوسة النخيل الحمراء وأسباب انتشارها بولاية ضنك. وبرامج الري والوقاية والإرشاد الزراعي والتوعية بأهمية تشجيع الشباب من أبناء المزارعين للعمل بالقطاع الزراعي وعدم الاعتماد على العمالة الوافدة.

وكيل الزراعة يطلع على سير التعداد الزراعي والمشاريع الزراعية والحيوانية بمحافظة الظاهرة


قام سعادة الدكتور /اسحاق بن أحمد بن محمد الرقيشي وكيل وزارة الزراعة و الثروة السمكية  للزراعة وبرفقة المهندس مدير عام الزراعة و الثروة الحيوانية بمحافظة الظاهرة والمهندس سليمان بن محمد السالمي وعدد من المسؤولين بالمديرية بزيارة ميدانية إلى محافظة الظاهرة تم الاطلاع من خلالها على سير العمل بالتعداد الزراعي واستمع سعادته من القائمين و المشرفين على المشروع على شرح موجز عن بداية العمل وتوزيع فرق العد والمشاكل التي  تعترض سير العمل و إيجاد الحلول لها .
وقد وجه سعادة الدكتور وكيل الزراعة بضرورة الاخلاص و التفاني في العمل داعيا الجميع إلى العمل بروح الفريق الواحد مشيراً إلى أن الوزارة تولي المشروع جل الاهتمام لإنجاح خطة العمل  والعد الفعلي مقدماً شكره و تقديره لجميع المشاركين في مشروع التعداد الزراعي الشامل متمنياً أن يحقق هذا المشروع الاهداف المنشودة للرقي بالقطاع الزراعي و الحيواني إلى آفاق أفضل وتحسين المستوى المعيشي للعاملين بهذا القطاع.
كما قام سعادة الدكتور بالاطلاع وتفقد سير العمل بفرق مشروع التحصين القومي للثروة الحيوانية واستمع الى شرح مستفيض عن المشروع ودوره في حماية الثروة الحيوانية من خطر الامراض التي تصيبها ،وتلقى سعادته العديد من الاقتراحات والرؤى لتفعيل ونجاح المشروع خلال فترة تنفيذه.
كما قام سعادتة  بزيارة إلى ولاية ينقل برفقة ناصر بن سيف الزيدي مدير دائرة التنمية الزراعية بينقل وعدد من المسؤلين والفنيين بالمديرية أطلع من خلالها على جهود الوزارة في الحد من انشار حشرة سوسة النخيل الحمراء..حيث تابع سعادته تدريبا عملياً على طرق المسح و الاستكشاف و المكافحة الميكانيكية وازالة النخيل المصابة كما تم تقديم شرحا حول توزيع المصائد الفرمونية         والمعوقات التي تعترض عمليات المكافحة وإزاله النخيل المصابة وتعويض المزارعين بفسائل بديلة.
وقد ثمن سعادة الدكتور/اسحاق بن احمد بن محمد الرقيشي الجهود الفنية و فرق المكافحة والمزارعين المتعاونين مطالباً بذل المزيد من الجهد للحد من انشار الاصابة بسوسة النخيل الحمراء من خلال التوعية الارشادية لجميع فئات المجتمع والتشديد بعدم السماح بنقل اي فسيلة مهما كان نوعها من أي منطقة أو قرية ثبت إصابتها بالآفة إلى مناطق أو قرى لم تسجل بها الاصابة.

السبت، 8 ديسمبر، 2012

بدأ صباح اليوم التعداد الزراعي 2012 / 2013 بولايات محافظتي شمال وجنوب الشرقية


في اطار المشروع الوطني الذي تنفذه الحكومة ممثلة في وزارة الزراعة والثروة السمكية بمختلف محافظات السلطنة حتى إبريل 2013 .

وقال المهندس محمد بن ناصر العلوي مساعد مدير عام المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية للشؤون الزراعية بمحافظتي شمال وجنوب الشرقية ومساعد مشرف التعداد الزراعي بالمحافظتين أن التعداد الزراعي قد انطلق في / 11 / قرية في ولايات المحافظتين وذلك بمشاركة قرابة / 168 / مراقب وجامع بيانات ومنسق حيث ستقوم فرق العد بزيارات مستمرة طوال فترة تنفيذ العد الفعلي بالمشروع إلى أن يتم استيفاء البيانات الأساسية والواردة في استمارة الحصر وباستخدام الأجهزة الكفية كما سيتم من خلال الاستمارة جمع البيانات التعريفية والخصائص الديموجرافية للحائزين وكذلك الخصائص العامة والقوى العاملة الزراعية ومياه الري ومصادرها بالإضافة إلى الآلات والمعدات الزراعية وحصر الحيوانات والمساحة الكلية للحيازة وغيرها
من البيانات الضرورية بهذه الاستمارة .

وأضاف بأن أنواع الحيازات التي سيتم حصرها هي الزراعية والحيوانية والمختلطة حيث تسعى الوزارة إلى تحقيق ملامح التعداد وأهدافه وأبرزها اعطاء صورة عن بنية القطاعين الزراعي والحيواني وأنشطته المختلفة، وكذلك توفير البيانات التفصيلية حول البنى الأساسية لمكونات الزراعة والثروة الحيوانية .

تقرير عن التعداد الزراعي 2012/2013 بمحافظة ظفار

الأحد، 2 ديسمبر، 2012

بدء فعاليات دورة تدريب المراقبين وجامعي البيانات والمنسقين في التعداد الزراعي لمحافظة مسقط


بدأت بوزارة الزراعة والثروة السمكية فعاليات دورة تدريب المراقبين وجامعي البيانات والمنسقين بمحافظة مسقط  في التعداد الزراعي 2012/2013م وذلك في اطار الاستعداد لتنفيذ مرحلة جمع البيانات الميدانية بالتعداد الزراعي حيث شكلت الوزارة العديد من اللجان لإنجاح المشروع سواء كانت لجان تنفيذية أو إشرافية أو ميدانية وتقوم الأجهزة المختصة بتنفيذ دورات تدريبية للمشاركين بالمشروع وذلك لتعريف المشرفين والمراقبين وجامعي البيانات بالمفاهيم والمصطلحات المستخدمة في التعداد الزراعي وشرح الاستمارة التعدادية لكافة بنودها وكذلك التعريف بالجهاز الكفي وهي من التقنيات الحديثة والمتطورة التي تستخدمها الوزارة في التعداد والذي يساعد على توافر المعلومات الدقيقة والبيانات الصحيحة وسرعة الإنجاز .
وتستمر الدورة التي يحاضر بها المهندس سالم بن محمد الغماري كبير أخصائي الاحصاء اربعة ايام  ويتضمن البرنامج التعريف بأهمية التعداد وشرح المصطلحات والتعريفات المتعلقة به والتعريف بالاستمارة الورقية و ضوابط التصويب في دليل جامع البيانات والتدريب على الاستمارة الإلكترونية والأجهزة الكفية المستخدمة في عملية الحصر .

   وتقوم وزارة الزراعة والثروة السمكية بتنفيذ  التعداد الزراعي 2012/2013م
 بهدف توفير البيانات والمعلومات الاحصائية الزراعية والحيوانية التي تتطلبها خطط ومشاريع تنمية وتطوير القطاع الزراعي بما في ذلك المشاريع التوعوية والخدمية الرامية الى وقاية المزروعات وحماية وتحصين الثروة الحيوانية وتحسين الادارة المزرعية وزيادة الانتاج الزراعي وتقليل تكاليف الانتاج وبالتالي زيادة المردود الاقتصادي للمزارعين ومربي الثروة الحيوانية في السلطنة وتحسين مستوياتهم المعيشية . ولتأمين دقة البيانات فقد اختارت الوزارة اتباع مبدأ القياس والعد الفعلي كأسلوب احصائي لجمع بيانات المساحات بأنواعها المختلفة وإعداد اشجار النخيل والفاكهة الاخرى وإعداد الحيوانات وبيانات هذا التعداد تمثل تحديثا لبيانات التعدادات الزراعية السابقة وأخرها التعداد الزراعي 2004/ 2005 . وستشكل بيانات هذا التعداد الأساس والمنطلق لبلورة استراتيجيات وخطط التنمية وتطوير القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني وتقديم الخدمات والنشاطات الإرشادية والتوعوية للمزارعين ومربي الثروة الحيوانية كما أن هذه البيانات تستخدم كمراجع إحصائية علمية للدارسين والباحثين والمستثمرين في المجالات المختلفة بالقطاع الزراعي.